تشرين2 10 2012
تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 


الاية فقال عليه السلام اقبل وأدبر واتق الدبر والحيضة - وبهذا ظهر انه صلى الله عليه وسلم فسر هذه الاية بقوله اقبل وأدبر واتق الدبر والحيضة كما فسر قوله تعالى فاعتزلوا النساء في المحيض بقوله اصنعوا كل شىء الا النكاح وان كان ظاهر تلك الاية لا تدل على جواز مخالطة النساء في المأكل والمشارب فظهر اندفاع ما ذكر ابن عبد الحكم عن الشافعي - ان هذه الاية ليست محرمة للدبر كما انها ليست محرمة للموطى في الساق وقدموا لأنفسكم - يعنى لا تقصدوا بالنكاح الحظوظ العاجلة فقط بل اقصدوا المنافع الراجعة الى الدين من تحصين الفرج والولد الصالح يدعو له ويستغفر ولا افراط فان الأمور المباحة باقتران النية الصحيحة الصالحة تصير عبادة - قال رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي بضع أحدكم صدقة
قالوا يا رسول الله أيأتي أحدنا شهوته ويكون له فيها اجر قال أرأيتم لو وضعها في حرام أكان عليه فيه وزر فكذلك إذا وضعها في حلال كان له اجر - رواه مسلم في حديث ابى ذر وعن ابى هريرة ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إذا مات الإنسان انقطع عمله الا من ثلثة صدقة جارية او علم ينتفع به او ولد صالح يدعو له - رواه مسلم وعنه ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا يموت لاحد من المسلمين ثلثة من الولد فتمسه النار الا تحله القسم - متفق عليه وعنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لنسوة من الأنصار لا يموت لاحداكن ثلثة من الولد فتحتسبه الا دخلت الجنة فقالت امراة منهن او اثنان يا رسول الله قال واثنان - رواه مسلم وعن ابن عباس مرفوعا من كان له فرطان من أمتي ادخله الله بهما الجنة - فقالت عائشة فمن كان له فرط من أمتك قال ومن كان له فرط الحديث - رواه الترمذي ويمكن ان يقال قوله تعالى وقدموا لأنفسكم عطف تفسيرى لقوله فأتوا حرثكم - ومعناه ان في إتيانكم حرثكم تقديم منكم لانفسكم من الافراط والدعوات والاستغفارات من صالحى الأولاد وبه يظهر فائدة النكاح وان لم تكن له نية صالحة - وقال عطاء ومجاهد المراد به التسمية والدعاء عند الجماع - روى البخاري عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال - لو ان أحدكم إذا أراد ان يأتى اهله قال بسم الله اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا - فانه ان يقدر بينهما ولد في ذلك لم يضره الشيطان ابدا واتقوا الله بالاجتناب عن معاصيه واعلموا أنكم ملاقوه فيجزيكم بأعمالكم ان خيرا فخيرا وان شرا فشرا وبشر المؤمنين ( 233 ) عن صهيب قال قال رسول الله

------------------------------------------
انت موجود بالصفحة 284
------------------------------------------


التفسير المظهري


المؤلف : المظهري ، محمد ثناء الله ، المحقق : غلام نبي التونسي ، الناشر : مكتبة الرشدية - الباكستان ، الطبعة : 1412 هـ [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ، وهو ضمن خدمة مقارنة التفاسير]

  • الكتاب : التفسير المظهري
  • المؤلف : المظهري ، محمد ثناء الله
  • المحقق : غلام نبي التونسي
  • الناشر : مكتبة الرشدية - الباكستان
  • الطبعة : 1412 هـ
  • [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ، وهو ضمن خدمة مقارنة التفاسير]

التفاسير - التفسير المظهري