تشرين2 10 2012
تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 


من قبل ط عاد وثمود إنهم كانوا هم أظلم وأطغى ط من الفريقين لطول دعوة نوح إياهم وعتوهم على الله المعصية والتكذيب وإيذائهم نوحا عليه السلام يضربه حتى لا يكون به حراك ويتنفر الناس عنه .
والمؤتفكة اى القرى التي ايتفكت اى انقلبت باهلها وهى قرى قوم لوط أهوى اى أسقط أهواها جبرئيل عليه السلام بعد رفعها الى السماء .
فغشاها ما غشى ج يعنى الحجارة المنضودة المسومة فيه تهويل وتعظيم لما أصابهم .
فبأي آلاء ربك تتمارى اى تشكك وتجادل وقال ابن عباس تكذب خطاب لكل أحد يعنى لا يجوز الشك والمجادلة فى آلاء ربك الباهرة والنعماء الظاهرة والقدرة القاهرة بعد ما سمعت احوال الأمم السابقة قيل أراد بالخطاب الوليد بن مغيرة .
هذا يعنى محمد - صلى الله عليه وسلم - او القران نذير مبين من جنس النذر الأولى اى المنذرين الأولين وقال الاولى على تاويل الجماعة اى من جنس النذرات الاولى قرأ حمزة والكسائي اواخر . . .
هذه السورة من قوله تعالى إذا هوى الى النذر الأولى بالامالة واما ابو عمرو من ذلك ما كان فيه راء كاخرى وشعرى وتتمارى وما عدى ذلك بين بين وورش جميع ذلك بين بين والباقون بإخلاص الفتح .
أزفت الآزفة ج يعنى دنت الساعة الموصوفة بالدنو فى قوله تعالى اقتربت الساعة - .
ليس لها من دون الله الجملة حال من الآزفة كاشفة ط اى مظهرة نظيره قوله تعالى لا يجليها لوقتها الا هو صفة موصوف محذوف اى نفس كاشفة وجاز ان يكون التاء فيه للمبالغة ويجوز ان يكون الكاشفة مصدرا كالباقية والعافية والمعنى ليس لها من دون الله كشف لا يكشفها ولا يظهرها غيره وقال عطاء وقتادة والضحاك ليس لها نفس قادرة على كشف أهوالها وشدايدها إذ غشيت الا الله تعالى يكشف عمن شاء من المؤمنين .
أفمن هذا الحديث اى القران عطف على محذوف تقديره أتسمعون فمن هذا الحديث تعجبون إنكارا واستفهام للتوبيخ .
وتضحكون استهزاء ولا تبكون خشوعا او تضحكون بما تفرحون من اللذات الدنيوية ولا تبكون تحزنا على ما قصرتم فى الطاعة او أفرطتم فى المعصية .
وأنتم سامدون اى لاهون غافلون والسمود الغفلة عن الشيء واللهو يقال دع منا سمودك اى لهوك هذا رواية الوالبي والعوفى عن ابن عباس وقال عكرمة السمود عنه الضلو؟؟؟ بلغة اهل اليمن كانوا إذا سمعوا القران تغنوا ولعبوا وقال الضحاك اشرون بطرون وقال مجاهد غضاب معرضون وقيل معناه

------------------------------------------
انت موجود بالصفحة 3759
------------------------------------------


التفسير المظهري


المؤلف : المظهري ، محمد ثناء الله ، المحقق : غلام نبي التونسي ، الناشر : مكتبة الرشدية - الباكستان ، الطبعة : 1412 هـ [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ، وهو ضمن خدمة مقارنة التفاسير]

  • الكتاب : التفسير المظهري
  • المؤلف : المظهري ، محمد ثناء الله
  • المحقق : غلام نبي التونسي
  • الناشر : مكتبة الرشدية - الباكستان
  • الطبعة : 1412 هـ
  • [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ، وهو ضمن خدمة مقارنة التفاسير]

التفاسير - التفسير المظهري