تشرين2 10 2012
تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 


الخارجين من مظنة الاستصلاح لانهما كهم فى الكفر والنفاق .
هم الذين يقولون للانصار تعليل لعدم الغفران لا تنفقوا على من عند رسول الله يعنى جهجاه وأمثاله من فقراء المهاجرين حتى ينفضوا ط يتفرقوا ولله خزائن السماوات اى نعماء الجنة والمطر وتقدير الرزق والأرض من الأرزاق وبيده ملكوت كل شىء لا يعطى أحد أحدا أشياء الا باذنه وتقديره ولا يمنعه الا بمشيته والجملة حال من فاعل يقولون ولكن المنافقين لا يفقهون ذلك لجهلهم بالله وقدرته ولو فقهوا لما قالوا مثل ذلك .
يقولون بدل من يقولون فيما سبق فان عدم الانفاق فى زعمهم موجب لضعف النبي - صلى الله عليه وسلم - وضعفه سبب لخروجه من المدينة فكانه امتناعه من الانفاق إخراج أسند الله سبحانه هذا القول الى جميع المنافقين وان كان القائل منهم واحد وهو ابن ابى لرضا الباقين بهذا القول الخبيث لئن رجعنا من سفرنا هذا إلى المدينة ليخرجن الأعز منها الأذل ولله لا لغيره العزة الغلبة والقوة حقيقة حال من فاعل يقولون الثاني ولرسوله وللمؤمنين باعزازه تعالى إياهم واظهار دينه ونصرهم على الأعداء ولكن المنافقين لا يعلمون ع ذلك لفرط جهلهم وغرورهم .
يا أيها الذين آمنوا لا تلهكم لا يشغلكم أموالكم ولا أولادكم اى تدبيرها والاهتمام بها عن ذكر الله ج قال المفسرون يعنى الصلوات الخمس واللفظ أعم من ذلك يشهل جميع العبادات ومن يفعل ذلك الاشتغال المانع من الذكر فأولئك هم الخاسرون حيث باعوا الجليل الباقي بالحقير الفاني كان فيما سبق تشنيع المنافقين صريحا وفى هذه الاية وما بعده تعريض بتشنيعهم فان الاشتغال بالأموال والأولاد عن الصلاة وترك الزكوة وسوال تأخير الموت وتمنيه انما هو شان المنافقين لا ينبغى للمؤمنين التشبيه بهم فى شىء من ذلك .
وأنفقوا من ما رزقناكم عطف على لا تلهكم قال ابن عباس يريد زكوة الأموال من قبل ظرف لا نفقوا أن يأتي أحدكم الموت اى يرى دلايله وحينئذ يوصى عن ابى هريرة قال قال رجل يا رسول الله اى الصدقة أعظم اجرا قال ان تصدق وأنت صحيح شحيح تخشى الفقر وتأمل الغنى ولا تمهل حتى إذا بلغت الحلقوم قلت لفلان كذا وقد كان لفلان متفق عليه فيقول رب بعد الموت ان لم يتصدق فى الحيوة تحسرا لولا اى هلا أخرتني

------------------------------------------
انت موجود بالصفحة 3935
------------------------------------------


التفسير المظهري


المؤلف : المظهري ، محمد ثناء الله ، المحقق : غلام نبي التونسي ، الناشر : مكتبة الرشدية - الباكستان ، الطبعة : 1412 هـ [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ، وهو ضمن خدمة مقارنة التفاسير]

  • الكتاب : التفسير المظهري
  • المؤلف : المظهري ، محمد ثناء الله
  • المحقق : غلام نبي التونسي
  • الناشر : مكتبة الرشدية - الباكستان
  • الطبعة : 1412 هـ
  • [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ، وهو ضمن خدمة مقارنة التفاسير]

التفاسير - التفسير المظهري