تشرين2 10 2012
تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 


الأمر الثاني : وقد جاءت أحاديث في هذا الباب عن النبي صلى الله عليه وسلم من رواية ابن عباس : أن النبي صلى الله عليه وسلم طاف بالبيت وهو على بعير ، ( 1 ) ومن رواية أم سلمة : شكوت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم أني أشتكي ، فقال : طوفي وأنت راكبة ( 2 ) ، وقد بوب البخاري في [ صحيحه ] فقال : ( باب المريض يطوف راكبا ) ثم ساق الحديثين السابقين : حديث ابن عباس ، وحديث أم سلمة ، قال ابن حجر ( 3 ) : أن المصنف حمل سبب طوافه صلى الله عليه وسلم راكبا على أنه كان عن شكوى ، وأشار بذلك إلى ما أخرجه أبو داود من حديث ابن عباس بلفظ : قدم النبي صلى الله عليه وسلم مكة وهو يشتكي فطاف على راحلته ( 4 ) ، ووقع في حديث جابر عند مسلم : أن النبي صلى الله عليه وسلم طاف راكبا ليراه الناس وليسألوه . وطاف النبي صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع على راحلته يستلم الحجر بمحجنه ؛ ليراه الناس ، ويشرف ليسألوه ( 5 ) .
فيحتمل أن يكون فعل ذلك لأمرين ، وحينئذ لا دلالة فيه على جواز الطواف راكبا لغير عذر ، وكلام الفقهاء يقتضي الجواز ، إلا أن المشي أولى والركوب مكروه تنزيها ، والذي يترجح المنع ، لأن طوافه صلى الله عليه وسلم وكذا أم سلمة كان قبل أن يحوط المسجد ، ووقع في حديث أم سلمة : طوفي من

|_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _|

( 1 ) صحيح البخاري الحج ( 1612 ) ، صحيح مسلم الحج ( 1272 ) ، سنن النسائي المساجد ( 713 ) ، سنن أبو داود المناسك ( 1877 ) ، سنن ابن ماجه المناسك ( 2948 ) ، مسند أحمد بن حنبل ( 1 / 215 ) .
( 2 ) صحيح البخاري كتاب الصلاة ( 464 ) ، صحيح مسلم الحج ( 1276 ) ، سنن النسائي كتاب مناسك الحج ( 2925 ) ، سنن أبو داود المناسك ( 1882 ) ، سنن ابن ماجه المناسك ( 2961 ) ، مسند أحمد بن حنبل ( 6 / 319 ) ، موطأ مالك الحج ( 832 ) .
( 3 ) [ صحيح ] البخاري ، مع شرحه [ الفتح ] ، ( 3 \ 460 ) .
( 4 ) تمام الحديث : كلما أتى على الركن استلم الركن بمحجنه فلما فرغ من طوافه أناخ فصلى ركعتين ، سكت عنه أبو داود ، وقال المنذري : في إسناده يزيد بن أبي زياد ولا يحتج به ، وقال البيهقي : في حديث يزيد بن أبي زياد لفظة لم يوافق عليها وهي قوله '' وهو يشتكي '' [ مختصر السنن ] ( 2 \ 377 ) .
( 5 ) صحيح مسلم الحج ( 1273 ) ، سنن النسائي مناسك الحج ( 2975 ) ، سنن أبو داود المناسك ( 1880 ) .

------------------------------------------
انت موجود بالصفحة 52
------------------------------------------


أبحاث هيئة كبار العلماء


المؤلف : هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية ، عدد الأجزاء : 7 أجزاء [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع وهو مذيل بالحواشي]

  • الكتاب : أبحاث هيئة كبار العلماء
  • المؤلف : هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية
  • عدد الأجزاء : 7 أجزاء
  • [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع وهو مذيل بالحواشي

الجوامع والمجلات ونحوها - أبحاث هيئة كبار العلماء