تشرين2 10 2012
تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 


سفيان صخر بن حرب في حديث طويل ( 1 ) .
ج - وجاء في [ بلوغ المرام ] : وعن عبد الله بن أبي بكر : أن في الكتاب الذي كتبه رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لعمرو بن حزم : أن لا يمس القرآن إلا طاهر ( 2 ) . رواه مالك مرسلا . ووصله النسائي وابن حبان وهو معلول .
د - وقال الصنعاني : وإنما قال في [ المصنف ] : إن هذا الحديث معلول ؛ لأنه من رواية سليمان بن داود ، وهو متفق على تركه ، كما قال ابن حزم ووهم في ذلك ، فإنه ظن أنه سليمان بن داود اليماني وليس كذلك ، بل هو سليمان بن داود الخولاني وهو ثقة ، أثنى عليه أبو زرعة وأبو حاتم وعثمان بن سعيد وجماعة من الحفاظ ، واليماني هو المتفق على ضعفه ، وكتاب عمرو بن حزم تلقاه الناس بالقبول .
قال ابن عبد البر : إنه أشبه المتواتر لتلقي الناس له بالقبول ، وقال يعقوب بن سفيان : لا أعلم كتابا أصح من هذا الكتاب ، فإن أصحاب رسول الله - صلى الله عليه وسلم - والتابعين يرجعون إليه ويدعون رأيهم .
وقال الحاكم : قد شهد عمر بن عبد العزيز وإمام عصره الزهري بالصحة لهذا الكتاب .
وفي الباب من حديث حكيم بن حزام لا يمس القرآن إلا طاهر ( 3 ) وإن كان في إسناده مقال إلا أنه ذكره الهيثمي في [ مجمع الزوائد ] من حديث عبد الله بن عمر أنه قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : لا يمس القرآن إلا طاهر ( 4 ) قال الهيثمي : رجاله موثقون ، وذكر له شاهدين ولكنه يبقى النظر في

|_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _|

( 1 ) [ التلخيص الحبير ] ( 1\ 131 ، 132 ) .
( 2 ) موطأ مالك النداء للصلاة ( 468 ) .
( 3 ) موطأ مالك النداء للصلاة ( 468 ) .
( 4 ) موطأ مالك النداء للصلاة ( 468 ) .

------------------------------------------
انت موجود بالصفحة 3450
------------------------------------------


أبحاث هيئة كبار العلماء


المؤلف : هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية ، عدد الأجزاء : 7 أجزاء [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع وهو مذيل بالحواشي]

  • الكتاب : أبحاث هيئة كبار العلماء
  • المؤلف : هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية
  • عدد الأجزاء : 7 أجزاء
  • [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع وهو مذيل بالحواشي

الجوامع والمجلات ونحوها - أبحاث هيئة كبار العلماء