تشرين2 10 2012
تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 


ولبعض العلماء كلام في بيان حكم كتابة القرآن بغير العربية نثبته فيما يلي :
ذكر جلال الدين السيوطي في [ الإتقان ] ( 1 ) : مسألة كتابة القرآن بغير العربية ونقل فيها عن الزركشي احتمال الجواز ، وترجيح المنع من كتابة القرآن بغير الحروف العربية ، قال : قال الزركشي ( 2 ) : هل تجوز كتابته بقلم غير عربي؟ هذا مما لم أر فيه كلاما لأحد من العلماء ، ويحتمل الجواز ؛ لأنه قد يحسنه من يقرؤه بالعربية ، والأقرب المنع ، كما تحرم قراءته بغير لسان العرب ، ولقولهم : القلم أحد اللسانين ، والعرب لا تعرف قلما غير العربي ، وقد قال تعالى : { بلسان عربي مبين } ( 3 ) اه ، ولم يعلق السيوطي على ذلك ، فكأنه رده .
وقد ذكر الشيخ محمد رشيد رضا في [ مجلة المنار ] ( 4 ) : أن بعض المسلمين في الترنسفال كتب إلى جريدة في مصر ثلاثة أسئلة لعرضها على بعض علماء الأزهر فعرضتها على الشيخ محمد بخيت ، فأجاب عنها ونشرت الجريدة أجوبته :
أحد الأسئلة عن التزوج بأخت الرضيعة .
وجوابه معروف وهو : أنه لا يحرم على الرجل إلا من رضعت هي وإياه من امرأة ، وأما أخت الرضيعة فلا تحرم .

|_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _|

( 1 ) [ الإتقان ] ( 2 \ 171 ) .
( 2 ) [ البرهان في علوم القرآن ] لبدر الدين الزركشي ( 1 \ 380 ) .
( 3 ) سورة الشعراء الآية 195
( 4 ) ص ( 247 - 277 ) ، من العدد السادس من المجلة تحت عنوان : كتابة القرآن بالحروف الإنجليزية ) .

------------------------------------------
انت موجود بالصفحة 4179
------------------------------------------


أبحاث هيئة كبار العلماء


المؤلف : هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية ، عدد الأجزاء : 7 أجزاء [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع وهو مذيل بالحواشي]

  • الكتاب : أبحاث هيئة كبار العلماء
  • المؤلف : هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية
  • عدد الأجزاء : 7 أجزاء
  • [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع وهو مذيل بالحواشي

الجوامع والمجلات ونحوها - أبحاث هيئة كبار العلماء