تشرين2 10 2012
تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 


أن يدفعه إليهم فيقتلوه ، فقال أبو طالب : ما لي عنه صبر . قالوا : ندفع إليك من سبايانا من شئت مكان ابن أخيك ، فقال أبو طالب : حين تروح الإبل فإن جاءت ناقة إلى غير فصيلها دفعته إليكم ، وإن كانت الناقة لا تحن إلا إلى فصيلها فأنا أحق من الناقة ، فلما أبى عليهم اجتمع منهم سبعة عشر رجلا من أشرافهم ورؤسائهم فكتبوا بينهم كتابا ألا يبايعوا بني عبد المطلب ولا يناكحوهم ولا يخالطوهم ولا يؤاكلوهم حتى يدفعوا إليهم محمدا - صلى الله عليه وسلم - فيقتلوه فاجتمعوا في دار شيبة بن عثمان صاحب الكعبة وكان هو أشد الناس على النبي - صلى الله عليه وسلم - فقال أبو طالب : [ 115 ب ]
والله لن يصلوا إليك بجمعهم . . . حتى أغيب في التراب دفينا
فانفذ لأمرك ما عليك غضاضة 1 . . . أبشر وقر بذاك منك عيونا
ودعوتني وزعمت أنك ناصحي . . . فلقد صدقت وكنت قدما 2 أمينا
وعرضت دينا قد علمت بأنه . . . من خير أديان البرية دينا
لولا الدمامة أو أخادن سبة 3 . . . لوجدتني سمحا بذاك مبينا
فأنزل الله في أبي طالب واسمه : عبد مناف بن شيبة وهو عبد المطلب - وهم ينهون عنه وينأون عنه كان ينهى قريش عن أذى النبي - صلى الله عليه وسلم - وبتباعد هو عن النبي - صلى الله عليه وسلم - ولا يتبعه على دينه وإن يهلكون إلا أنفسهم وما يشعرون - 26 - يعني أبا طالب ولو ترى يا محمد إذ وقفوا على النار

|_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _|

( 1 ) ل : فامضه بنى فما عليك غضاضة .
( 2 ) روى : ثم .
( 3 ) كما وردت هذه الشطرة : لولا الملامة أو حذار مسبة .

------------------------------------------
انت موجود بالصفحة 397
------------------------------------------


تفسير مقاتل بن سليمان


المؤلف : أبو الحسن مقاتل بن سليمان بن بشير الأزدي البلخى ، المتوفى : 150هـ ، المحقق : عبد الله محمود شحاته ، الناشر : دار إحياء التراث - بيروت ، الطبعة : الأولى - 1423 هـ [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

  • الكتاب : تفسير مقاتل بن سليمان
  • المؤلف : أبو الحسن مقاتل بن سليمان بن بشير الأزدي البلخى ، المتوفى : 150هـ
  • المحقق : عبد الله محمود شحاته
  • الناشر : دار إحياء التراث - بيروت
  • الطبعة : الأولى - 1423 هـ
  • [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

التفاسير - تفسير مقاتل بن سليمان