تشرين2 10 2012
تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 


ثم ضرب مثلا للمؤمنين والكفار فقال : والبلد الطيب يعني الأرض العذبة إذا مطرت يخرج نباته بإذن ربه فينتفع به كما ينفع المطر البلد الطيب فينبت ، ثم ذكر مثل الكافر فقال : والذي خبث من البلد يعني من الأرض السبخة أصابها المطر فلم ينبت لا يخرج إلا نكدا يعني إلا عسرا رقيقا يبس مكانه فلم ينتفع به - فهكذا الكافر يسمع الإيمان ولا ينطق به ولا ينفعه [ 131 ب ] .
كما لا 1 ينفع هذا النبات الذي يخرج رقيقا فييبس مكانه كذلك يعني هكذا نصرف الآيات في أمور شتى لما ذكره في هاتين الآيتين لقوم يشكرون - 58 - يعني يوحدون ربهم لقد أرسلنا نوحا إلى قومه فقال يا قوم اعبدوا الله يعني وحدوا الله ما لكم من إله غيره يقول ليس لكم رب غيره فإن لم تعبدوه إني أخاف عليكم فى الدنيا عذاب يوم عظيم - 59 - لشدته قال الملأ من قومه وهم القادة والكبراء لنوح إنا لنراك في ضلال مبين - 60 - قال يا قوم ليس بي ضلالة ولكني رسول من رب العالمين - 61 - إليكم أبلغكم رسالات ربي في نزول العذاب بكم في الدنيا وأنصح لكم فيها وأحذركم من عذابه في الدنيا وأعلم من الله في نزول العذاب بكم ما لا تعلمون - 62 - أنتم وذلك أن قوم نوح لم يسمعوا بقوم قط عذبوا وقد سمعت الأمم بعدهم بنزول العذاب على قوم نوح .
ألا ترى أن هودا قال لقومه : واذكروا إذ جعلكم خلفاء من بعد قوم نوح 2

|_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _|

( 1 ) فى ل : لم .
( 2 ) سورة الأعراف : 69 .

------------------------------------------
انت موجود بالصفحة 461
------------------------------------------


تفسير مقاتل بن سليمان


المؤلف : أبو الحسن مقاتل بن سليمان بن بشير الأزدي البلخى ، المتوفى : 150هـ ، المحقق : عبد الله محمود شحاته ، الناشر : دار إحياء التراث - بيروت ، الطبعة : الأولى - 1423 هـ [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

  • الكتاب : تفسير مقاتل بن سليمان
  • المؤلف : أبو الحسن مقاتل بن سليمان بن بشير الأزدي البلخى ، المتوفى : 150هـ
  • المحقق : عبد الله محمود شحاته
  • الناشر : دار إحياء التراث - بيروت
  • الطبعة : الأولى - 1423 هـ
  • [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

التفاسير - تفسير مقاتل بن سليمان