تشرين2 10 2012
تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 


يعني قبل كفار مكة من الأمم الخالية يعني قوم صالح - عليه السلام - حين أرادوا قتل صالح - عليه السلام - فهكذا كفار مكة حين أجمع أمرهم على قتل محمد - صلى الله عليه وسلم - في دار الندوة يقول الله - عز وجل - : فلله المكر جميعا يقول جميع ما يمكرون بإذن الله - عز وجل - والله يعلم ما تكسب كل نفس يعني ما تعمل كل نفس بر وفاجر من خير أو شر وسيعلم الكفار : كفار مكة فى الآخرة لمن عقبى الدار - 42 - يعني دار الجنة ألهم أم للمؤمنين ويقول الذين كفروا يقول قالت اليهود : لست مرسلا يا محمد 1 لم يبعثك الله رسولا فأنزل الله - عز وجل - قل لليهود : كفى بالله شهيدا فلا شاهد أفضل من الله - عز وجل - بيني وبينكم بأنى نبى رسول [ 191 ب ] ومن عنده علم الكتاب - 43 - يقول ويشهد من عنده التوراة
عبد الله بن سلام فهو يشهد أني نبي رسول مكتوب فى التوراة .

|_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _|

( 1 ) فى أزيادة : صلى الله عليه وسلم . وليست فى ل .
( 2 ) هكذا فى : أ ، ل . والمراد من عنده علم التوراة ، أو معرفة أحكام التوراة .

------------------------------------------
انت موجود بالصفحة 543
------------------------------------------


تفسير مقاتل بن سليمان


المؤلف : أبو الحسن مقاتل بن سليمان بن بشير الأزدي البلخى ، المتوفى : 150هـ ، المحقق : عبد الله محمود شحاته ، الناشر : دار إحياء التراث - بيروت ، الطبعة : الأولى - 1423 هـ [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

  • الكتاب : تفسير مقاتل بن سليمان
  • المؤلف : أبو الحسن مقاتل بن سليمان بن بشير الأزدي البلخى ، المتوفى : 150هـ
  • المحقق : عبد الله محمود شحاته
  • الناشر : دار إحياء التراث - بيروت
  • الطبعة : الأولى - 1423 هـ
  • [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

التفاسير - تفسير مقاتل بن سليمان