تشرين2 10 2012
تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 


بسم الله الرحمن الرحيم أتى أمر الله وذلك أن كفار مكة لما أخبرهم النبي - صلى الله عليه وسلم - الساعة فخوفهم بها أنها كائنة فقالوا : متى تكون تكذيبا بها؟ فأنزل الله - عز وجل - يا عبادي : أتى أمر الله فلا تستعجلوه 1 أي فلا تستعجلوا وعيدي أنزل الله - عز وجل - أيضا في قولهم حم عسق يستعجل بها الذين لا يؤمنون بها 2 فلما سمع النبي - صلى الله عليه وسلم - من جبريل - عليه السلام - أتى أمر الله وثب قائما وكان جالسا مخافة الساعة فقال جبريل - عليه السلام - : فلا تستعجلوه فاطمأن النبي - صلى الله عليه وسلم - عند ذلك ، ثم قال : سبحانه نزه الرب - تعالى - نفسه عن شرك أهل مكة ، ثم عظم نفسه - جل جلاله - فقال : وتعالى يعني وارتفع عما يشركون - 1 - ينزل الملائكة يعني جبريل - عليه السلام - بالروح يقول بالوحي من أمره يعني بأمره على من يشاء من عباده من الأنبياء - عليهم السلام - ثم أمرهم الله - عز وجل - أن ينذروا 3 الناس فقال : أن أنذروا 4 ) أنه لا إله إلا أنا فاتقون - 2 - يعنى فاعبدون خلق السماوات والأرض بالحق يقول لم يخلقهما باطلا لغير شيء ولكن

|_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _|

( 1 ) فى أ ، ل : ( فلا تستعجلوا ) وعيدي .
( 2 ) سورة الشورى : 18 .
( 3 ) فى الأصل : ينذر .
( 4 ) فقال أن أنذروا : زيادة ليست فى أ ، ولا فى ل .

------------------------------------------
انت موجود بالصفحة 589
------------------------------------------


تفسير مقاتل بن سليمان


المؤلف : أبو الحسن مقاتل بن سليمان بن بشير الأزدي البلخى ، المتوفى : 150هـ ، المحقق : عبد الله محمود شحاته ، الناشر : دار إحياء التراث - بيروت ، الطبعة : الأولى - 1423 هـ [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

  • الكتاب : تفسير مقاتل بن سليمان
  • المؤلف : أبو الحسن مقاتل بن سليمان بن بشير الأزدي البلخى ، المتوفى : 150هـ
  • المحقق : عبد الله محمود شحاته
  • الناشر : دار إحياء التراث - بيروت
  • الطبعة : الأولى - 1423 هـ
  • [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

التفاسير - تفسير مقاتل بن سليمان