تشرين2 10 2012
تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 


بسم الله الرحمن الرحيم والذاريات ذروا - 1 - يعنى الرياح ذرت 1 ذروا فالحاملات وقرا - 2 - يعني السحاب موقرة من الماء فالجاريات يسرا - 3 - يعني السفن مرت مرا فالمقسمات أمرا - 4 - يعني أربعة 2 من الملائكة جبريل ، وميكائيل ، وإسرافيل 3 وملك الموت يقسمون الأمر بين الخلائق ، وهم المدبرات أمرا بأمره في بلاده وعباده فأقسم الله - تعالى - بهؤلاء الآيات إنما توعدون يعني إن الذي توعدون من أمر الساعة لصادق - 5 - يعنى لحق وأقسم بهن أيضا إن الدين لواقع - 6 - يعنى إن الحساب لكائن وأقسم ب السماء ذات الحبك - 7 - يعني مثل الطرائق التي تكون في الرمل من الريح ، ومثل الماء تصيبه الريح فيركب بعضه بعضا .
حدثنا عبد الله ، قال : حدثني أبي ، قال : قال أبو صالح : والسماء ذات الحبك الخلق الحسن إنكم يا أهل مكة لفي قول يعني القرآن مختلف - 8 - شك يؤمن به بعضكم ويكفر به بعضكم يؤفك عنه من أفك - 9 -

|_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _|

( 1 ) فى أ : أذرت ، وفى ف : ذرت . [ . . . . . ]
( 2 ) أربعة : كذا فى أ ، ف .
( 3 ) وإسرافيل : من ف ، وليست في أ .

------------------------------------------
انت موجود بالصفحة 1621
------------------------------------------


تفسير مقاتل بن سليمان


المؤلف : أبو الحسن مقاتل بن سليمان بن بشير الأزدي البلخى ، المتوفى : 150هـ ، المحقق : عبد الله محمود شحاته ، الناشر : دار إحياء التراث - بيروت ، الطبعة : الأولى - 1423 هـ [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

  • الكتاب : تفسير مقاتل بن سليمان
  • المؤلف : أبو الحسن مقاتل بن سليمان بن بشير الأزدي البلخى ، المتوفى : 150هـ
  • المحقق : عبد الله محمود شحاته
  • الناشر : دار إحياء التراث - بيروت
  • الطبعة : الأولى - 1423 هـ
  • [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

التفاسير - تفسير مقاتل بن سليمان