تشرين2 10 2012
تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 


إلى ربها ناظرة - 23 - يعني ينظرون إلى الله - تعالى - معاينة ، ثم قال - جل وعز - [ 218 ب ] : ووجوه يومئذ باسرة - 24 - يعني متغيرة اللون تظن يقول تعلم أن يفعل بها فاقرة - 25 - يقول يفعل بها شر كلا لا يؤمن بما ذكر في أمر القيامة ، ثم قال : إذا بلغت الأنفس التراقي - 26 - يعني الحلقوم وقيل من راق
- 27 - وظن أنه الفراق - 28 - يعني وعلم أنه قد يفارق الدنيا والتفت الساق بالساق - 29 - يعني التف أمر الدنيا بالآخرة فصار واحدا كلاهما ، ثم قال : إلى ربك يومئذ المساق - 30 - يعني النهاية إلى الله في الآخرة ليس عنها مرحل ، ثم قال : فلا صدق ولا صلى - 31 - يقول فلا صدق أبو جهل بالقرآن ولا صلى لله - تعالى - ولكن كذب وتولى - 32 - يقول ولكن كذب بالقرآن وتولى عن الإيمان يقول أعرض عن الإيمان ثم ذهب إلى أهله يتمطى - 33 - يقول يتبختر ، وكذلك بنو المغيرة بن عبد الله بن عمر المخزومي إذا مشى أحدهم يختال في المشي أولى لك فأولى - 34 - ثم أولى لك فأولى - 35 - يعني وعيدا على أثر وعيد وذلك
أن أبا جهل تهدد النبي - صلى الله عليه وسلم - بالقتل وأن النبي - صلى الله عليه وسلم - أخذ تلابيب أبي جهل بالبطحاء فدفع في صدره ، فقال : أولى لك فأولى ، ثم أولى لك فأولى
يعني أبا جهل حين تهدد النبي - صلى الله عليه وسلم - بالقتل ، فقال أبو جهل : إليك عني فإنك لا تستطيع أنت ولا ربك أن تفعلا بي شيئا ، لقد علمت قريش أني أعز أهل البطحاء وأكرمها ، فبأي ذلك تخوفني يا بن أبي كبشة ، ثم انسل ذاهبا إلى منزله ، فذلك قوله : ثم ذهب إلى أهله يتمطى تفسير مقاتل بن سليمان ج 4 - م 33

------------------------------------------
انت موجود بالصفحة 1889
------------------------------------------


تفسير مقاتل بن سليمان


المؤلف : أبو الحسن مقاتل بن سليمان بن بشير الأزدي البلخى ، المتوفى : 150هـ ، المحقق : عبد الله محمود شحاته ، الناشر : دار إحياء التراث - بيروت ، الطبعة : الأولى - 1423 هـ [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

  • الكتاب : تفسير مقاتل بن سليمان
  • المؤلف : أبو الحسن مقاتل بن سليمان بن بشير الأزدي البلخى ، المتوفى : 150هـ
  • المحقق : عبد الله محمود شحاته
  • الناشر : دار إحياء التراث - بيروت
  • الطبعة : الأولى - 1423 هـ
  • [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

التفاسير - تفسير مقاتل بن سليمان