تشرين2 10 2012
تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 


ومن رحمة الرب الكريم ، أن هيأ رجالا صالحين ، في كل زمان وحين ، وبثهم في جميع أقطار الأرضين ، ليخلفوا النبي الأمين - صلى الله عليه وسلم - في الدعوة إلى رب العالمين ، فهم الذين يصعدون بكلمة الحق ويعلونها ، ويتصدون للمحدثات فينكرونها وللشبهات فيزيلونها ، ويستأصلونها ، وهم الأكياس العدول ، وليس للمهتدي ( للمهتدي ) المسترشد عن قولهم عدول ، وفي الأثر : يرث هذا العلم من كل خلف عدوله ، ينفون عنه تحريف الغالين ، وانتحال المبطلين ، وتأويل الجاهلين ( 1 )

|_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _|

( 1 ) الأثر رواه البيهقي في السنن الكبرى - كتاب الشهادات - باب الرجل من أهل الفقه يسأل عن الرجل من أهل الحديث ، فيقول : كفوا عن حديثه ، لأنه يغلط أو يحدث بما لم يسمع ، أو أنه لا يبصر الفتيا : ( 10 / 209 ) عن إبراهيم بن عبد الرحمن العذري عن النبي - صلى الله عليه وسلم - وعنه أيضا عن الثقة من شيوخه - على حد تعبير العذري - مرفوعا . ورواه الخطيب في شرف أصحاب الحديث : ( 28 - 29 ) - باب قول النبي - صلى الله عليه وسلم - يحمل هذا العلم من كل خلق عدوله - عن أبي هريرة ، وأسامة بن زيد ، وعن إبراهيم العذري أيضا مرفوعا في الجميع ، ورواه في أول الكتاب شرف أصحاب الحديث أيضا : ( 11 ) عن معاذ ، وابن مسعود مرفوعا .

هذا وقد روي الحديث مرفوعا من رواية : أنس ، وابن عمر ، وأبي أمامة ، وابن عمرو ، وجابر وابن عباس ، وعلي ، وأبي بكر - رضي الله عنهم أجمعين - انظر تفصيل ذلك مع الكلام على درجة الحديث في جمع الجوامع : ( 1 / 995 ) ، وتهذيب الأسماء واللغات القسم الأول : ( 17 ) ، ومقدمة ابن الصلاح ، ومحاسن الاصطلاح : ( 219 - 220 ) الثاني مطبوع في حاشية الأول ، والتقييد والإيضاح ( 138 - 139 ) ، وفتح المغيث : ( 1 / 275 - 279 ) وتدريب الراوي : ( 199 - 201 ) وتوضيح الأفكار : ( 2 / 127 - 133 ) ، وكنز العمال : ( 5 / 210 ) ، وتذكرة السامع والمتكلم : ( 9 ) ، وقواعد التحديث : ( 48 - 49 ) ، والجرح والتعديل : ( 1 / 17 ) - باب في عدول حاملي العلم ، وأنهم ينفون عنه التحريف والانتحال .
وحاصل : أقوال الأئمة في درجته : أنه حديث صحيح عند الإمام أحمد ، وحسن عند الإمام العلائي وضعيف عند الإمامين البلقيني ، والعراقي . ولعل قول الإمام العلائي يجمع بين القولين المتباعدين فهو ضعيف ، ولتعدد طرقه ارتفع إلى درجة الحسن . والحديث الحسن من أقسام الحديث المقبول ولذلك قال القاسمي في قواعد التحديث : وتعدد طرقه يقضي بحسنه كما جزم به العلائي والله تعالى أعلم .

------------------------------------------
انت موجود بالصفحة 4
------------------------------------------


خطب ودروس الشيخ عبد الرحيم الطحان


المؤلف : عبد الرحيم الطحان ، جمع وإعداد : أبو عبد الرحمن المحروسي 1431هـ - 2010م

  • الكتاب : خطب ودروس الشيخ عبد الرحيم الطحان
  • المؤلف : عبد الرحيم الطحان
  • جمع وإعداد : أبو عبد الرحمن المحروسي 1431هـ - 2010م

محاضرات مفرغة - خطب ودروس الشيخ عبد الرحيم الطحان