شركاء مركز الابداع


- مجموعة طلال أبو غزالة الدولية

تم عقد مذكرة تفاهم بين مركز الإبداع الأردني في جامعة فيلادلفيا ( ومركز طلال أبو غزالة لصنع المعرفة والثروة ) بتاريخ 14/12/2014  لتعزيز التعاون في دعم رواد الأعمال والمخترعين ودعم المشاريع الريادية وتسويقها تجاريا ً. و مجموعة طلال ابو غزالة هى شركات عالمية تقدم الخدمات المهنية في مجالات المحاسبةوالاستشارات الإدارية ونقل التكنولوجيا والتدريب والتعليم والملكية الفكرية  والخدمات القانونية وتقنية المعلومات والتوظيف والترجمة والنشر والتوزيع.

 

- المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا

أنشئ “المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا” في عام 1987 تحت قانون رقم (30) كمؤسسة عامة مستقلة، تعمل كمظلة وطنية لكافة أنشطة العلوم والتكنولوجيا في الأردن.  تم انشاء المجلس يهدف  بناء قاعدة علمية وتكنولوجية وطنية تسهم في تحقيق الأهداف التنموية من خلال زيادة الوعي بأهمية البحث العلمي والتطوير، وتقديم الدعم المالي المناسب له،  توجيه النشاط العلمي والبحثي ضمن أولويات وطنية تنسجم مع التوجهات التنموية، إنشاء مراكز متخصصة في البحث والتطوير كلما دعت الحاجة إلى ذلك، دعم الإبداع والريادة للإسهام في ترجمة الأفكار العلمية والتكنولوجية الى منتجات وأعمال تجارية، عقد الاتفاقات المتعلقة بالتعاون العلمي والتكنولوجي مع الجهات المحلية، العربية  والدولية، وتمثيل المملكة في النشاطات العلمية والتكنولوجية عربياً وإقليميا ودولياً.

 

- المؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية

باشرت المؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية، الخلف القانوني والواقعي لمؤسسة تنمية الصادرات والمراكز التجارية الأردنية أعمالهـا بتاريــخ 2005/4/1 بقرار مجلس الوزراء الموقر بتاريخ 2003/6/12، حيث يهدف قانون إنشاء المؤسسة إلى تطوير المشاريع الاقتصادية في المملكة ورعايتها ودعمها وزيادة حجم الصادرات وفرص التصدير إلى الأسواق الدولية والإقليمية.

 

- جمعية إبداع

جمعية إبداع هي جمعية غير ربحية هدفها دعم المبدعين والمتميزين من الفئات الأقل حظاً. خمس سنوات هي عمر تجربتنا في العمل التطوعي ، كانت الهمه والعزيمة وأصبحت الهدف والطموح. خمس سنوات زرنا خلالها كافة محافظات المملكة نسمع ونشاهد ونبحث, اكتشفنا خلالها أن مجتمعنا الأردني يمتلك عقولاً مبدعة بحاجة إلى رعاية ودعم وتشجيع حتى تستطيع أن تبتكر وتعرض ابتكارها على الآخرين. ولأن هذا لا يتم إلا  بجهد جماعي ومؤسساتي تحت إشراف الدولة أنشئت جمعية إبداع الخيرية في  2008/8/28 تحت رعاية سمو الأميرة منى الحسين. فأخذت الجمعية على عاتقها رعاية الموهوبين والمبدعين  في البيئات الأقل حظا، لتساعد في ذلك المجتمع بالتحول من مجتمع اقتصادي تقليدي إلى مجتمع اقتصادي معرفي متكامل قادر على أن يخوض المنافسة العالمية.