رؤية ورسالة مركز الدراسات المستقبلية


تشكل مشكلات الواقع واتجاهات تطورها في المستقبل محط اهتمام أصحاب القرار والمختصين في الدولة والمجتمع الأردني، وخاصة المشكلات البنيوية والهيكلية للاقتصاد والمجتمع كالطاقة والنمو الاقتصادي والتعليم والبطالة والفقر وغيرها.

ولا يرى المركز مستقبلاً آمناً إلا بالسيطرة على هذه المشكلات وتطوير الحاضر، بتصنيع الاقتصاد الوطني، ومواجهة المشكلات برؤية شمولية، ومستقبلية، نأخذ بعين الاعتبار إمكانيات الواقع وتحدياته، وآفاق تطوره ومعوقات نموه، وتوظيف معطياته الاحصائية والرقمية، لتحقيق أفضل مقاربة علمية، لمشكلات الأردن، ومحاولة حلها وتجاوزها. ويتطلب ذلك وضع المستقبل في صدارة التفكير الإستراتيجي الأردني وإنشاء شراكة مجتمعية شاملة لترتيب الأولويات ومقاربة المشكلات واستشراف المستقبل القريب والبعيد.