نشاطات قسم التكنولوجيا الحيوية وهندسة الجينات


قسم التكنولوجيا الحيوية وهندسة الجينات يواكب التطورات الحديثة في أبحاث الجينوم البشري والأمراض النادرة بالتعاون مع مراكز بحثية علمية عالمية ومحلية

انسجاماً مع رسالة جامعة فيلادلفيا ورسالة قسم التكنولوجيا الحيوية وهندسة الجينات فيما يتعلق بتشجيع البحث العلمي وخدمة المجتمع المحلي، فإن قسم التكنولوجيا الحيوية وهندسة الجينات يتعاون مع جامعات ألمانية (ليبزغ وتوبنجن و إيرلانجن)  وجامعات أمريكية (تكساس و كولمبيا) وأخرى محلية (مؤتة واليرموك) وكذلك الخدمات الطبية الملكية / مستشفى الملكة رانيا العبدلله لتحديد المورثات والطفرات المسببة للأمراض النادرة التي تصيب الجهازين العصبي والعضلي وأمراض نقص المناعة في المجتمع الأردني. إن تحديد هذه الطفرات يساهم في فهم هذه الأمراض، ويساعد الأطباء في تصميم العلاجات الموجه للأفراد، وتوجيه العائلات لطرق منع تكرار الإصابة في الأجيال المتعاقبة .

هذا وقد تم الإعلان عن الانتهاء من تأسيس قاعدة بيانات المتغيرات الوراثية والطفرات المسببة للأمراض كجزء من المنظومة الحاسوبية (Pipeline) لتحليل تسلسلات الأحماض النووية (DNA و RNA) الناتجة من تقنية (Next Generation Sequencing). علماً بأن الباحثين في الجامعة على استعداد للتعاون مع الأطباء المتخصصين من القطاعين العام والخاص لتحديد الطفرات في الحالات المستعصية.