دائرة العلاقات العامة والثقافية


العلاقات العامة مرآة
للجامعة تعكس وجهها
الحضاري المشرق

عزيزي الطالب /عزيزتي الطالبة
عزيزي عضو الهيئة الاكاديمية
عزيزي عضو الهيئة الادارية

د.أماني غازي جرار / مديرة الدائرة

تحية محبة وسلام وامل ..
أمل بغد مشرق وشباب واعد

تعكس دائرة العلاقات العامة والثقافية صورة الجامعة الحضارية المشرقة ، وهي تمثل حلقة الوصل الأساسية بين كليات وإدارات ومراكز الجامعة وبين الجمهور الداخلي والخارجي، لهذا فان دور العلاقات العامة يتنامى مع شكل الصورة الذهنية التي تطمح الجامعة تشكيلها في عقلية اساتذتها وطلبتها والمجتمع المحلي والمؤسسات العامة والخاصة وكذلك صورتها في الداخل والخارج . وتتعدد مهام وواجبات العلاقات العامة على عدة مستويات إدارية وفنية إلى جانب المهام الأساسية المتعلقة بإعداد الترتيبات التنظيمية والبرامج الزمنية لتنظيم التجمعات والنشاطات الثقافية بكافة انواعها، والتي تستوجب توفير المعلومات والبيانات عن الجامعة وخدماتها وأيضا مشروعاتها التطويرية الحالية وتطلعاتها المستقبلية. وتعد دائرة العلاقات العامة والثقافية النافذة التي تطل بها الجامعة على جمهورها الداخلي المتمثل بمنتسبيها من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية ومن الطلبة، وتطل بها أيضاً على المجتمع الخارجي المحلي والدولي أيضا.

وحيث انه ما عاد التطور في المؤسسات التربوية والتعليمية وبخاصة الجامعات من جهة، والتطور الأكثر تسارعا في وسائل التواصل والإعلام من جهة أخرى، يسمح بالفصل بين مكونات هذا العمل،فلكل من هذه الأعمدة: التواصل والتفاعل والإعلام والإعلان دوره في رفد الجامعة ورسالتها بمزيد من أسباب النجاح والتميز.

وعليه نضع بين ايديكم خطة الدائرة ،وقد جاءت استنادا الى رؤية الجامعة ورسالتها و خطتها الاستراتيجية بحيث تتقاطع معها لتحقيق أهداف وغايات الجامعة الاستراتيجية.

فلنعمل معا يدا بيد لتستمر مسيرة جامعتنا الحبيبة .

تعتبر دائرة العلاقات العامة والثقافية حلقة الوصل الأساسية بين كليات وإدارات ومراكز جامعة فيلادلفيا وبين الجمهور الداخلي والخارجي، لهذا فان دور العلاقات العامة يتنامى مع شكل الصورة الذهنية التي نريد تشكيلها عن جامعتنا في عقلية اساتذتها وطلبتها والمجتمع المحلي والمؤسسات العامة والخاصة وكذلك صورتها في الخارج . وتتعدد مهام وواجبات العلاقات العامة على عدة مستويات إدارية وفنية إلى جانب المهام الأساسية المتعلقة بإعداد الترتيبات التنظيمية والبرامج الزمنية لتنظيم التجمعات والنشاطات الثقافية بكافة انواعها، والتي تستوجب توفير المعلومات والبيانات عن الجامعة وخدماتها وأيضا مشروعاتها التطويرية الحالية وتطلعاتها المستقبلية. وتعد دائرة العلاقات العامة والثقافية النافذة التي تطل بها الجامعة على جمهورها  الداخلي المتمثل بمنتسبيها من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية ومن الطلبة، وتطل بها أيضاً على المجتمع الخارجي المحلي والدولي أيضا.

تجدر الاشارة الى انه  ما عاد التطور في المؤسسات التربوية والتعليمية وبخاصة الجامعات من جهة، والتطور الأكثر تسارعا في وسائل التواصل والإعلام من جهة أخرى، يسمح بالفصل بين مكونات هذا العمل ،فلكل من هذه الأعمدة: التواصل والتفاعل والإعلام والإعلان دوره في رفد الجامعة ورسالتها بمزيد من أسباب النجاح والتميز.